Dinar Speculation Future
Please register

No defense minister in Iraq.

Go down

No defense minister in Iraq.

Post  Ideadude on Mon Oct 17, 2011 9:44 am

Baghdad (news) .. / coalition in Iraq / Fri Ibrahim, accused Prime Minister of obstructing resolution of the security ministries and not serious in the end of this file, there is unlikely to be minister of defense and interior in this election cycle.
وكان مجلس النواب قد صوت بالأغلبية على منح الثقة لحكومة رئيس الوزراء نوري المالكي من دون الوزارات الأمنية في 21 كانون الأول من العام الماضي. The House of Representatives has voted by majority to give confidence to the government of Prime Minister Nuri al-Maliki, without the security ministries on 21 December last year.
وقال ابراهيم في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء)اليوم الاثنين: أن القائمة العراقية قدمت عدة شخصيات لتسلم منصب وزارة الدفاع لكن القائد العام للقوات المسلحة ورئيس الوزراء نوري المالكي لم يوافق على أي شخصية من هذه الشخصيات. Ibrahim said in a statement (the Agency news) on Monday: that the Iraqi List, presented several figures to take over the position of the Ministry of Defence but the commander of the armed forces, Prime Minister Nuri al-Maliki did not agree to any character of the figures.
وأضاف أن المالكي سلم هذا الملف إلى شخصية ليس لديه خلفية عسكرية وإنما خلفية فلسفية على عكس الأسماء التي قدمتهم العراقية جميعهم قادرون على إدارة هذه الوزارة لأنهم من العسكريين. He added that Maliki peace this file to the personal has no military background but on the philosophical background of reverse names provided by all the Iraqi able to manage this ministry because they are military.
ونفى ابراهيم أن تكون هناك اتفاقات سرية بين العراقية ودولة القانون على إبقاء الوزارات الأمنية على حالها، مشيراً إلى أن هناك خلافات كبيرة بين دولة القانون والعراقية لعدم حول الوزارات الأمنية. Ibrahim denied that there are secret agreements between the Iraqi and state law to maintain the security ministries the same, pointing out that there are major differences between state law and not about the Iraqi security ministries.
واستبعد النائب عن العراقية أن يكون هناك وزراء أمنيين في هذه الدورة الانتخابية، مبيناَ أن سنة ونصف نحن بدون وزير والآن الوزير بالوكالة سيبقى سنتين وتنتهي الدورة الانتخابية والحكومة ولم يكون هناك وزيرا للداخلية على اعتبارها تدار من قبل عدنان الاسدي ولا وزيرا للدفاع لأنها تدار بالوكالة من قبل وزير الدفاع سعدون الدليمي. He ruled out Iraqi MP to be there, and ministers of security in this election cycle, indicating that the year and a half we are without a minister and now minister proxy will remain two years and ends with the electoral cycle and the government did not have a minister of the interior on account managed by Adnan al-Asadi and defense minister, because it is run by proxy by the Defense Minister Saadoun al-Dulaimi.
وفي وقت سابق، كشف عضو دولة القانون والنائب عن /التحالف الوطني/ جواد البزوني، عن اتفاق حصل بين المالكي والنجيفي بحسم الوزارات الأمنية على شرط أن يقوم النجيفي وليس اياد علاوي، بترشيح الأسماء ويوافق المالكي على مرشح النجيفي لوزارة الدفاع، مؤكداً رفض المالكي لجميع مرشحي العراقية السابقين لوزارة الدفاع. Earlier, it was revealed by state law and the MP / National Alliance / Jawad Albzona, the agreement obtained between Maliki and Najafi resolving security ministries on the condition that the Najafi, not Ayad Allawi, nominated contacts and agree-Maliki on a candidate Najafi Department of Defense, saying Maliki's refusal to all candidates Iraq's former Ministry of Defence.
وقال البزوني في تصريح سابق (للاخبارية): أن جميع المرشحين اللذين قدموا من قبل القائمة العراقية تم رفضهم من قبل المالكي لعدة أسباب منها شمول البعض بقانون المساءلة والعدالة، والقسم الآخر غير متفقة عليهم الكتل السياسية، والبعض ينتمون إلى أحزاب وهناك مخاوف أن تتبع الوزارة سياسة الحزب لذلك اضطر المالكي إلى رفضهم. The Albzona in an earlier statement (the news) that all the candidates who came from before the Iraqi List, was rejected by al-Maliki for several reasons, including the inclusion of some law of accountability and justice, and the other part is compatible to them the political blocs, and some belong to the parties and there are fears that follow the ministry's policy So the party was forced Maliki to reject them.
وأضاف أن هناك اتفاق حصل بين رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي بحسم بعض الملفات العالقة ومن ضمنها الوزارات الأمنية، شريطة أن تقدم الأسماء من قبل رئيس البرلمان اسامة النجيفي وليس من رئيس القائمة العراقية اياد علاوي. He added that there is an agreement took place between Prime Minister Nuri al-Maliki and Parliament Speaker Osama al resolving some outstanding issues, including the security ministries, provided that the names submitted by the President of Parliament Osama Najafi and not from the existing Iraqi President Iyad Allawi.
وأشار إلى أن النجيفي سيقدم مجموعه أسماء إلى المالكي وسيوافق المالكي على أحد مرشحي النجيفي وسيمرر داخل البرلمان بسهولة./انتهى/2.ن.ص/.. He noted that the total will Nujaifi names to the al-Maliki and al-Maliki agree on a candidate Najafi and will pass easily in Parliament. /

http://lnk.nu/translate.google.com/1tah [Open]


Ideadude
Admin

Posts : 32
Reputation : 33
Join date : 2011-10-02

Back to top Go down

Back to top

- Similar topics

 
Permissions in this forum:
You cannot reply to topics in this forum